الصفحة الأساسية > الأخبار > رئيس حركة "إيرا" يلتقي بمجموعات من الصيادين الموريتانيين (صور)

رئيس حركة "إيرا" يلتقي بمجموعات من الصيادين الموريتانيين (صور)

الأحد 7 كانون الثاني (يناير)  12:23

قام رئيس مبادرة انبعاث الحركة الانعتاقية "ايرا" بيرام الداه اعبيد بالاجتماع مساء الجمعة مع المجموعات المحترفة لصيد السمك في الشواطئ الموريتانية والمنحدرة أساسا من مجموعة الولوف الموريتانية الأصيلة. و دار اللقاء في مقاطعة السبخة في انواكشوط بمبادرة من رئيس رابطة الصيادين الموريتانيين و المناضل الايراوي يالي انجاي (Yali Ndiaye). واستهل رئيس الرابطة الكلام بتقديم رئيس ايرا و كفاحه كمخلص للمسنضعفين و أن ايرا جديرة برد الإعتبار و الحقوق المسلوبة للفئات و الأوساط الإجتماعية الموريتانية الرابحة تحت وطأة الاستغلال و التهميش و التمييز العنصري. و دعى يالي انجاي(Yali Ndiaye) الصيادين الموريتانيين إلى الالتفاف حول ايرا و زعيمها من أجل خوض معركة ولوج الحقوق و دولة القانون. حسب تعبيره

و كانت المداخلة الثانية هي مداخلة المسمى إدريس تاو Idrissa Tow الذي سرد ما يعانيه السود الموريتانيون من التمييز الممنهج و استبدل بواقعة حضرها خلال تخرج دفعة من عمال الصيد من مركز تكوين في انواكشوط حيث كان 300 عامل يدوي للصيد ليس فيهم بيظاني واحد و قارن ذالك بالدفعات المتكررة من مدارس الامتياز و ضباط الأسلاك الأمنية و القضاة و الإداريين حيث لا يكاد يوجد فيها من الولوف و الصونكي و البمبارا و لحراطين و البولار إلا اليسير جدا جدا. حسب تعبيره

و كانت أول مداخلة بعد رئيس رابطة الصيادين كانت مداخلة العميد عليون فال الذي بكى بحرقة شديدة و قال أن النظام العنصري المتبع كنظام حكم في موريتانيا نزع منه مواطنته الموريتانية حيث أصبح مجبرا على التوسط بمواطنيه البيظان للحصول على أبسط حقوقه وخاطب فال الشباب الحضور قائلا : التفوا حول ممثلكم الطبيعي و الوفي بيرام الداه اعبيد لاسترجاع حقوقكم و مواطنتكم. حسب تعبيره

و في الأخير، خاطب رئيس شبكة ايرا في العالم الحضور قائلا أن التحلي بالأمل في هذه الظروف و هذه المراحل الصعبة من حياة الشعوب، أمر ضروري كما أن التحلي بروح التضحية و الصبر خلال الطريق الطويل و الوعر إلى إسترجاع الكرامة و الحقوق المسلوبة و دولة العدل و القانون. و تعهد بيرام الداه اعبيد بمؤازرة الصيادين بكل الوسائل النضالية المشروعة و بوضع قضيتهم في أولويات الهموم الحقوقية حاليا و البرامج الحكومية في حالة التمكين بعد الاستحقاقات الرئاسية سنة 2019. حسب تعبيره

و تكلم في الأخير الأستاذ الشيخ ساي (Cheikh Seye) و هو عضو بارز في قسم ايرا بمقاطعة كرمسين و تحسر على الواقع الكارثي للتعليم في موريتانيا و خاصة في المناطق المأهولة بالسود الموريتانيين و قال أنهم في مركز انجاكو الإداري اعداديتهم تتوفر فقط على ثلاثة 3 أساتذة من أصل تسعة 9 و رغم هذا النقص الكبير، الحكومة بدل علاجه قررت ارسال هيئة التضامن التي بنت مدرسة بقيمة عشرات الملايين و المدرسة لا تتوفر حتى الآن على أي مدرس و خلال أول امتحان لهذه السنة في ثانوية انجاكو، جرى هذا الإمتحان فقط في ثلاث مواد من أصل تسعة و الحالة يائسة من التعليم في انجاكو و مدارس الوطن الأخرى. بحسب تعبيره .

اللجنة الإعلامية لحركة "إيرا"

اضف تعقيبا

الأخبار قضايا تحاليل ملفات آراء حرة اصدارات مقابلات أعلام واحات لعصابه منبر كيفة أخبار الجاليات الظوال أسعار الحيوان صور من لعصابه قسم شؤون الموقع والوكالة تراث دروس كاريكاتير نساء لعصابه قناة كيفة انفو
صفحة نموذجية | | خريطة الموقع | متابعة نشاط الموقع RSS 2.0
جميع الحقوق محفوظة لـ " وكالة كيفة للأنباء" - يحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من الوكالة ©2014-2016