الصفحة الأساسية > الأخبار > بعد 200 سنة .. فرنسا تتذكر ضحاياها على الساحل الموريتاني

بعد 200 سنة .. فرنسا تتذكر ضحاياها على الساحل الموريتاني

السبت 9 تموز (يوليو)  05:58

خلدت مجموعة من الفرنسيين قبل أيام الذكري ال 200 لجنوح الفرقاطة الفرنسية "ميدوزا" la frégate la Méduse، على الشواطئ الموريتانية.

وأشرفت على تخليد الذكرى منظمة SEPANSO الفرنسية التي واكبت تأسيس حوض آركين منذ سنة 1972.

وكانت الفرقاطة ميدوزا قد جنحت لتعلق على رمال حوض آركين يوم 2 يوليو 1816 وعلى متنها 395 راكبا من ضمنهم عدة شخصيات فرنسية من بينهم حاكم جديد معين للسنغال وعائلته، بالإضافة إلى علماء وجنود ومستوطنين.

وقد حاول 152 من الركاب النجاة بأنفسهم على قارب نجاة بطول 20 متر، لم ينج منهم سوى 15 شخصا بعد صراع مرير من أجل الحياة تميز برمي بعض رفاق السلاح في المحيط من أجل تخفيف الحمولة وبأكل لحوم البعض الآخر.

وكانت ميدوزا قد غادرت ميناء بوردو يوم 27 ابريل 1816 مع 3 قطع بحرية أخرى بهدف إعادة احتلال السنغال بعد تخلي بريطانيا عنها بموجب اتفاقية باريس.

اقلام

اضف تعقيب

الأخبار قضايا تحاليل ملفات آراء حرة اصدارات مقابلات أعلام سوق كيفه منبر كيفة أخبار الجاليات الظوال أسعار الحيوان صور من لعصابه قسم شؤون الموقع والوكالة تراث دروس كاريكاتير نساء لعصابه قناة كيفة انفو
صفحة نموذجية | | خريطة الموقع | متابعة نشاط الموقع RSS 2.0
جميع الحقوق محفوظة لـ " وكالة كيفة للأنباء" - يحظر نشر أو توزيع أو طبع أي مادة دون إذن مسبق من الوكالة ©2014-2016